مرض الكلى المزمن. أعراضه، أسبابه، وطرق العلاج.

مرض الكلى المزمن

ما هو مرض الكلى المزمن؟

مرض الكلى المزمن يسبب ضعف وتوقف وظائف الكلى بالتدريج على مدى الأيام. غالبا يعاني مرضى الكلى المزمن من الاعياء وفقد الشهية.

ونتيجة لانخفاض أداء الكلى:

  • يرتفع ضغط الدم
  • تتراكم اليوريا مما يسبب الكسل، التهاب التامور، وتبلور اليوريا الموجودة في العرق على الجلد.
  • الاحساس بالتوعك واضطراب ضربات القلب بسبب تراكم البوتاسيوم في الدم
  • الاصابة بالانيميا أو فقر الدم نتيجة نقص تخليق كريات الدم الحمراء.
  • حدوث مشاكل في العظام، تكلس الاوعية، وضعف عضلة القلب.
  • زيادة احتمالية الاصابة بتصلب الشرايين وأمراض القلب.

اكتشاف المرض

مرض الكلى المزمن يتعرف عليه الأطباء عن طريق فحص نسبة الكرياتين في الدم أو نسبة البروتين في البول. حيث تدل النسب المرتفعة على احتمالية أكبر للإصابة بالمرض نتيجة فقد البروتين او الخلايا الحمراء للدم في البول.

ويصنف الأطباء مرض الكلى المزمن على خمس مراحل.

تبدأ المرحلة الأولى بأعراض قليلة، ويكون المرض هين.

وفي المرحلة الثانية تفقد الكلى عملها بنسبة 30%

أما في المرحلة الثالثة فينخفض عمل الكلى بنسبة 50%

ويزداد الوضع سوءا في المرحلة الرابعة إذ يتلاشى عمل الكلى إلى أقل من 30%

ويبلغ المرض أقصاه في المرحلة الخامسة التي يتدنى فيها عمل الكلى إلى نسبة أقل من 15%.

طرق علاج مرض الكلى المزمن

مرض الكلى المزمن يحتاج بشكل اساسي للعلاج عند طبيب المسالك البولية وليس علاج منزلي.

مرض الكلى المزمن يعالج عن طريق تتبع السبب الرئيسي وراء الفشل في أداء وظائف الكلى. مثل التهاب الأوعية الدموية. عندما يتم تحديد السبب يتم اجراء علاج مناسب للحد من الضرر.

في مراحل متاخرة من المرض، يضطر المريض لاجراء الغسيل الكلوي. أو زرع كلى.

من الخطوات التي تساعد مرضى الكلى المزمن، خفض ضغط الدم ومتابعته بشكل مستمر. والاقلال من تناول اللحوم والاطعمة التي تحتوي على بروتين بنسب كبيرة. وينصح أيضا بالاكثار من تناول الخضروات المغذية.